تعريف اللغة العربية

بواسطة : admin
تعريف اللغة العربية

تاريخ اللغة العربية

يرجع تاريخ اللغة العربية إلى أقدم العصور، وهي من اللغات السامية، كما أن هناك آراء ترجع إلى أن الأصل في اللغة العربية يرجع إلى أن يعرب هو أول من أعرب لسانه وتكلم باللغة العربية، لقد ارتبطت اللغة العربية في القرن السادس الميلادي بالشعر الجاهلي، وبلغته، وارتبطت اللغة العربية بالقرآن في القرن السابع الميلادي، وبعد ذلك دونت النصوص الإسلامية من بداية القرن الأول الهجري.

ونرى أن اللغة العربية هي اللغة الأولى، وقد شرف القرءان اللغة العربية تشريفا لم تتشرف به أي لغة أخرى، فنجد أن القرءان قد نزل باللغة العربية، والصلاة هي ركن أساسي من أركان الإسلام، والصلاة لا تقوم إلا باللغة العربية، وذلك في حالة كان المسلم عربيا أو من أي لغة أخرى لا بد أن يصلي باللغة العربية.

ولكن إذا أردنا أن نعرف من أول من نطق بالعربية سنجد أن هناك اختلافات في الروايات، فقد قال البعض بأن يعرب بن كنعان هو أول من نطق باللغة العربية ولذلك سميت اللغة العربية باسمه، ومنهم من قال إن النبي إسماعيل بن إبراهيم عليه السلام هو أول من تحدث باللغة العربية، ولكن الحقيقة أن اللغة العربية قد بدأت مع سيدنا آدم عليه السلام فقد علمه الله كل الأسماء المتعارف عليها بدليل قوله تعالى (وعلم آدم الأسماء كلها ثم عرضهم على الملكة) فهذا يدل على أن اللسان تم خلقه عربيا واستمرت اللغة العربية عهد طويل وبعد ذلك نشأت السريانية وغيرها، ولذلك فإن هذا يؤكد أن اللغة العربية هي الأصل.

نشأت اللغة العربية كما يرى بعض اللغويين باعتبار أنها استعداد فطري، ونرى أن هناك فريقان فريق يرى اللغة العربية على أنها توقيفية ملهمة، وفريق آخر يراها لغة اصطلاحية.

ويرى البعض أن اللغة العربية نشأت في شمالي الجزيرة العربية، ويعود أصل اللغة العربية إلى العربية الشمالية القديمة، وهذه اللغة كان العدنانيون يتحدثون بها، واللغة العربية من أقدم اللغات وهي من اللغات السامية، واللغات السامية تشتمل على العبرية والكنعانية والآرامية، وأقرب اللغات السامية للعربية هي اللغة الكنعانية.

معظم الآراء تؤكد على أن اللغة العربية اكتساب ولذلك فإن معظم أهل البادية قد قاموا بإرسال أبناءهم إلى البادية ليتعلمو اللغة بطريقة فصحة، وذلك لأن البادية بها صفاء اللغة، كما أن إبعادهم عن المدن لكي تبقى لغتهم فصيحة ونقية.

 

أقسام اللغة العربية

تنقسم اللغة العربية إلى:

  • لغة عربية توقيفية: هناك من يرى أن اللغة العربية لغة توقيفية، وأنها وجدت من خلال التلقين، وذلك يتم عن طريق إلقاء العلم للمتلقي، وبعض القدماء المصريين قد أطلقوا على اللغة أنها منحة من إله السماء، أو أن اللغة هي إلهام يهبط من السماء وعلم الأسماء هو العلم الذي يؤدي لعلم الأشياء.
  • البعض يرى أن اللغة العربية هي لغة اصطلاحية، ومن الأقوال التي تؤكد ذلك اعتبار ديمقريطس للغة على أنها ظاهرة اجتماعية، ويتفق عليها جميع البشر، كما يرى أنها ليست لغة سماوية.
  • والجبائي يعد اللغة بها إلهام يوجد بوضع صيغ معينة.
  • بينما ابن جني يرى أن أصل اللغة أن هناك حكيمين قاموا بوضع اللغة في الأسماء والألفاظ وكل شيء.
  • والبعض يرى أن اللغة تطورت عن طريق المحاكاة، ففي البداية اللغة كانت عبارة عن حركات وانفعالات وإشارات ثم بعد ذلك أصبحت أصوات يلهمها الله تعالى للإنسان، و مرت اللغة بتطور حتى أصبح التعبير عنها يكون بالكتابة.
  • وبالتالي نلاحظ أن اللغة في الأصل هي توقيفا وإلهاما، وبعد ذلك قام الإنسان بوضع ألفاظ معينة اتفقوا عليها ثم وضعوا محاكاة للأصوات التي توجد في الطبيعة.

 

تعريف اللغة العربية

اللغة العربية هي من أكبر وأفضل اللغات على الإطلاق، كما أنها من أكثر اللغات قدرة على اختيار الألفاظ واستيعاب المعاني العظيمة والهائلة، وتسمى اللغة العربية بلغة الضاد، وهي من أقدر اللغات على سعة البيان وقديما نلاحظ أن العرب كانوا يتفاخرون بقدرتهم على نظم الشعر، ونرى أن اللسان العربي ما زال فصيحا حتى اختلط العرب بالعجم فظهر اللحن في الكلام، وأصبح لا بد من أن يقف رجال القواعد ويضعوا قواعد لكي تضبط اللسان في اللغة العربية، ويقوموا بإدخال المصطلحات التي تساعد على تقويم اللغة العربية.

اقراء ايضا : تاريخ اللغة العربية

أهمية اللغة العربية

إن اللغة بشكل عام تتميز بأنها من أفضل اللغات للتعبير عن المشاعر وعن الاحتياجات الخاصة بالفرد، وأهمية اللغة العربية تأتي في أنها من مكونات المجتمع الرئيسية، وهي من أهم العوامل التي قامت عليها بناء الحضارات والثقافات، ونلاحظ أن السبب الرئيسي في إقامة أي دولة أو نشأة مجتمع من المجتمعات هي القدرة على التواصل والقدرة على التواصل لا تتم إلا من خلال التعبير باللغة، ونلاحظ أن اللغة العربية سميت بلغة القرءان ولغة السنة، كما أن أهمية اللغة العربية تظهر في العلاقة القوية بين الثقافة وبين اللغة العربية فإنها وسيلة تواصل ما بين اللغة العربية والثقافة، ونرى أن اللغة العربية هي اللغة المسئولة عن هوية الأمة الثقافية التي تميز الأمة عن باقي الأمم.

اللغة العربية الفصحى

اللغة العربية الفصحى هي اللغة التي قد تم كتابة النصوص العربية بها، وتقابل الفصحى اللغة العامية، أو اللغة الدارجة، ونلاحظ أن اللغة العربية الفصحى كانت دارجة ومنتشرة بين البشر إلى أن دخلت عليها اللغات الأخرى، ولكن القرآن حافظ على اللغة العربية الفصحى من أي لهجات أخرى، وانتشر استخدام اللغة العربية الفصحى بين المتحدثين باللغة العربية، وذلك بدلا من لهجاتهم المحلية.

بحث عن اللغة العربية pdf

اللغة العربية هي من أقدم اللغات الموجودة في الأرض، وهي أكثر اللغات التي نتحدث بها، وتحتوى على 28حرفا، وتتم كتابة اللغة العربية من اليمين إلى اليسار، ومن الأعلى إلى الأسفل، واللغة العربية تحظى بأهمية كبيرة عند المسلمين لأنها لغة القرآن الكريم، وهي معجزة من عند الله، وتسمى بلغة الضاد، وذلك لأنها تحتوي على حرف الضاد الذي لا تملكه أي لغة أخرى.

وللغة العربية عدة خصائص تميزها عن اللغات الأخرى منها:

  • الإيجاز.
  • الفصاحة.
  • أن اللغة العربية لها خصائص صوتية فالحروف تخرج من مخارجها.
  • أن اللغة العربية بها وفرة في المفردات والدلائل كثيرة جدا.
  • استطاعة اللغة العربية أن تقوم بتعريب الكلمات التي أخذت من لغات أخرى.
  • تقوم اللغة العربية على تمييز الكلمات بين المؤنث والمذكر.
  • للغة العربية القدرة على المرونة في الاشتقاق، كما أن كل كلمة لها جذر أصلي في اللغة العربية.

 

أقوال عن اللغة العربية

هناك أقوال وعبارات قصيرة مختلفة ومتعددة عن اللغة العربية منها:

  • إن الذي ملأ اللغات محاسن جعل الجمال وسره في الضاد.
  • تعلموا العربية فغنها من دينكم.
  • إذا جن ليلى هام قلبي بذكركم أنوح كما ناح الحمام المطوق.
  • ما جاء على كلام العرب فهو من كلام العرب.
  • ليست العربية لأحدكم من أب ولا من أم وإنما هي اللسان فمن تكلم العربية فهو عربي.
  • اللغة العربية أصل اللغات.
  • يقول الشاعر أحمد شوقي” إن الذي ملأ اللغات محاسنا جعل الجمال وسره في الضاد”.
  • يقول حليم دموس/ وهو شاعر لبناني: لغة إذا وقعت على أكبادنا كانت لنا بردًا على الأكباد…. وتظل رابطة تؤلف بيننا فهي الرجاء لناطق بالضاد.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

2628