موجز انباء العاشرة 20/11/2014

بواسطة : admin
موجز انباء العاشرة 20/11/2014

تنزيل او للتحميل من رابط مباشر اضغط بالاسفل download free 2017 or 2018 تحميل افلام جديدة press the bootem 20-11-2014 , موجز , العاشرة , انباءموجز انباء العاشرة 20/11/2014اهلا بيكم معانا في موضوع جديد وحصري من نوعه حيث نقدم ليكم وقبل اي حد موجز انباء العاشرة مساءا من داخل موقع حياتي النسائي حيث نقدم ليكم مجموعة كبيرة من الاحداث والتوالي التي حدثت في مصر اليوم بتاريخ 20/11/2014 وتغطية شاملة لجميع الاحداث داخل القاهرة وخارجها ونتعرف الان مع الصحفية فتكات علي اجدد اخبار اليوم في مصر الان

في تغطية شاملة لليوم السابع اليوم نشر صفحاته الاخبارية مجموعة اخبار وهي كتالي اولها نبدا بسيدة الرئيس عبد الفتاح السيسي مصر لعام 2015

نشر الموقع الإلكترونى لـ"اليوم السابع" عددًا من الأخبار المهمة على مدار الساعات الماضية، فى مقدمتها تغطية لحوار الرئيس عبد الفتاح السيسى، مع قناة "فرانس24" الفرنسية، والذى نفى خلاله أى تواجد عسكرى لمصر داخل الأراضى الليبية، معربًا فى الوقت نفسه عن أمله فى استجابة قطر لمبادرة الملك عبد الله بن عبد العزيز، خادم الحرمين الشريفين.. وفيما يلى موجز أنباء السادسة:

بالفيديو.. بعد يوم من مبادرة السعودية.. السيسى لـ"فرانس24": ندرس العفو عن 2من الجزيرة.. الرئيس ينفى التواجد عسكرياً بليبيا.. ويؤكد: لو تدخلنا لن نتردد فى إعلان ذلك.. ومنطقة سيناء العازلة "ضرورة" الخميس، 20 نوفمبر 2014 – 04:5

قال الرئيس عبد الفتاح السيسى، اليوم الخميس، إنه يتم بحث إصدار عفو رئاسى عن اثنين من بين ثلاثة صحفيين فى قناة الجزيرة، يقضيان عقوبة السجن لسبعة أعوام. وأضاف فى مقابلة مع شبكة فرانس 24 التليفزيونية: "خلينى أقول إن هذا الأمر يتم بحثه لحل المسائل.. لو لقينا أن ده مناسب للأمن القومى المصرى هنعمله". وجه الرئيس عبد الفتاح السيسى التحية للشعب الفرنسى بمناسبة أول زيارة يقوم بها إلى الاتحاد الأوروبى، لأن هناك دائما بين دول الاتحاد ومصر علاقات قوية وعميقة ممتدة على مدى سنوات طويلة. وأضاف الرئيس فى المقابلة أن زيارته المقررة إلى ايطاليا وفرنسا تأتى ضمن الجهود التى يبذلها لاستعادة مكانة مصر وشرح وجهة نظرها للأوروببين ليتفهموا ما يحدث فى مصر والمنطقة. وردا على سؤال حول آفاق التعاون العسكرى مع فرنسا، قال الرئيس السيسى إن العلاقات العسكرية بين البلدين ليست وليدة اليوم، فمصر لديها طائرات ميراج 5 وميراج 2000 الفرنسية بالإضافة إلى صواريخ الكروتال التى تعمل ضمن نظام الدفاع الجوى وأسلحة الميلان المضادة للدبابات، مشددا على أن مصر لها علاقات تعاون عسكرى مع فرنسا من سنوات طويلة، وحريصون على استمرار هذه العلاقات، لافتاً إلى أن عقد صفقات جديدة بين البلدين مرتبط بمدى ما يمكن أن تقدمه فرنسا لمصر فى ظل الظروف الراهنة، وتفهمها للمطالب الأمنية لمصر بما يتناسب مع ظروفنا الاقتصادية الحالية، مشيرا إلى مدى استعداد فرنسا لتقديم تسهيلات لنا هو الاعتبار الذى سيحكم إبرام صفقات من عدمه. وحول استمرار الهجمات الإرهابية فى سيناء وإمكانية مشاركة مصر فى التحالف الدولى ضد تنظيم داعش، قال الرئيس السيسى إن مصر تبذل جهودا منذ أكثر من عام فى مكافحة الإرهاب ونحن منضمون لهذا التحالف، ولكننا نقوم بهذا الجهد فى سيناء وعلى حدودنا الغربية والجنوبية، وذلك حتى قبل التحالف ضد "داعش". وحول أهمية تضافر الجهود من أجل التصدى للإرهاب والتطرف، قال الرئيس عبدالفتاح السيسى إن مصر تدعو منذ سنين طويلة إلى ضرورة توحيد الجهود والتحالف من أجل التعامل مع هذا التطرف، مضيفا إننا نحتاج فى ذات الوقت ألا يكون العمل العسكرى فقط هو الأساس للتعامل مع هذه الظاهرة خلال المرحلة الحالية، وإنما نحتاج إلى مجموعة إجراءات متكاملة اقتصادية وثقافية واجتماعية وأمنية وسياسية لحل هذه المسألة. وأوضح أن إقامة منطقة خالية على الحدود فى سيناء هو أمر كان يتعين أن يتم من سنين طويلة لما لها من تأثير كبير على الأمن فى سيناء وربما مصر ككل، ويتم تنفيذ هذا القرار بمنتهى التفاهم مع السكان فى سيناء، كما جرت لقاءات مع أهل المنطقة وتم التفاهم معهم ومنحهم التتعويضات المناسبة، فضلا عن إنشاء مدينة رفح الجديدة بالشكل الذى يليق بهم وبمصر. وحول شكوى أهل سيناء من اضطرارهم لترك منازلهم، قال الرئيس السيسى إن المنطقة الخالية جزء رئيسى من الحل، مشيرا إلى أن سكان المنطقة كانت لهم حدود مباشرة مع قطاع غزة دون سيطرة كاملة على حركة العناصر والأنشطة فى هذه المنطقة الحدودية، علاوة على أننا خلال التعامل مع الإرهابيين على مدى أكثر من سنة كنا حريصين للغاية على ألا يكون هناك أى ضحايا من المدنيين أو الأبرياء سواء فيما يتعلق بحقوق الإنسان أو فيما يتعلق بأعمال القتل أو الإصابات بينهم. وقال الرئيس السيسى إنه كان هناك تفاهم مع سكان المنطقة بهذا الخصوص نظرا لحاجة الأمن القومى المصرى لإخلائها لصالح بلدهم وهو أمر لن ننساه لهم ونسعى إلى تعويضهم بمساكن قربية بذات المنطقة. وحول حالة الفوضى الحالية فى ليبيا المجاورة لمصر، قال السيسى إن مصر إذا تدخلت تدخلا مباشر فى ليبيا فإنها لن تتردد فى إعلان ذلك، ولكن كل ما نفعله حتى الآن هو مساعدة الجيش الوطنى الليبى والبرلمان الليبى من خلال الحكومة الليبية، ونرى أن الجيش الليبى قادر على حماية أمن ليبيا وعلى المجتمع الدولى مساعدة الجيش الليبى على أن يستعيد مكانته ليكون قادرا على مواجهة الإرهاب واستعادة الأمن والاستقرار. ونفى الرئيس عبد الفتاح السيسى تماما وجود قوات جوية أو أرضية أو طائرات عسكرية مصرية فى ليبيا، مشددا على أن مصر تؤمن حدودها من داخل حدودها. وأوضح أن الموضوع فى ليبيا يتطلب أكثر من مجرد التدخل العسكرى بالنظر إلى أن العمل الذى قام به حلف الأطلنطى لم يستكمل حيث سقط النظام الحاكم لكن لم يتم إعادة بناء المؤسسات وتسليم الدولة لشعب ليبيا، وبمجرد سقوط النظام غادرت قوات الناتو وتركت ليبيا لمصيرها وتركت أسلحة ومعدات وميليشيات، مضيفا أن الأمر يتطلب جهدا مشتركا لتعود ليبيا إلى الوضع الطبيعى ولا تكون منطقة جاذبة للإرهاب والتطرف فى حوض البحر المتوسط تؤذى جيرانها وتؤذى أوروبا أيضا. وشدد على أن عامل الوقت حاسم وأنه من الأهمية بمكان مواجهة كل التطرف ما أمكن فى وقت واحد، مشيرا إلى أنه سبق أن قال وقت إقامة التحالف ضد داعش فى العراق إنه من المهم جدا عدم نسيان الموقف فى ليبيا وعلينا أن نتعامل مع التطرف كتلة واحدة وليس فى العراق وسوريا فقط، وإلا تحولت ليبيا إلى منطقة جذب تؤثر على أمن واستقرارها وجيرانها ووقتها سيحتاج إلى تكرار العمل الجارى فى العراق وسوريا فى ليبيا أيضا، وعلينا التحرك لاحتواء التطرف والسيطرة عليه وتقوية الدول التى يظهر بها هذا التطرف".

موجز انباء العاشرة 20/11/2014- احداث مصر الان وبث مباشر علي اخبار حياتي مجلة اخبار سريعة النشر 2015 منتديات حياتى – منتدي حياتى 2018اخبار مصر – اخبار مصر اليوم – اخبار مصر فيديو اليوم

268