قصص الأنبياء كاملة مكتوبة 2017 موسوعة قصص الأنبياء والرسل فى سؤال وجواب

بواسطة : admin
قصص الأنبياء كاملة مكتوبة 2017 موسوعة  قصص الأنبياء والرسل فى سؤال وجواب

تنزيل او للتحميل من رابط مباشر اضغط بالاسفل download free 2017 or 2018 تحميل افلام جديدة press the bootem 2017 , موسوعة , مكتوبة , الأنبياء , سؤال , والرسل , وجواب , قصص , كاملةقصص الأنبياء كاملة مكتوبة 2017 موسوعة قصص الأنبياء والرسل فى سؤال وجواببسم الله الرحمن الرحيم

تتشرف شبكة حياتي للاسلام ان تقدم لكم قصص الانبياء مكتوبة وعبارة عن مجموعة من الاسئلة

قصص الانبياء مكتوبة بالتفصيل-قصص الانبياء في القران الأنبياء 2017 الأنبياء 148500984821.jpg

بعثَ اللهُ الرُسل ليُبلغوا الناسَ دينَ الله تعالى، وليُرشدوهُم إلى حقيقة التوحيد والإيمان به، وكذلك لبيان كيفيّة عبادتهُ جلَّ جلاله، وإرسال الرُسُل من الضرورات التي تقتضي فيما بعد إقامةَ الحُجّة على الناس إن لم يُؤمنوا بما أنزلَ الله، فلا تكونُ الحجّة قائمةً عليهِم ما لم يكُن هُناكَ رُسُلٌ يُبلّغوا رسالة ربّهِم. من الواجب أن نُفرّق بين الأنبياء والرُسُل، حيث إنّ الرسول يقتضي النبوّةَ ضِمناً بينما قد لا يكونُ النبيُّ رسولاً. وفي هذا المقال سنتحدّث عن الأنبياء وقصصهم التي وردَت في الٌقُرآن الكريم أو السُنّة النبويّة الشريفة، وما وردَ من قصصهِم في كِبار أُمّهات الكُتُب التي صنّفها جهابذةُ العُلماء الأوائل. الأنبياء هُم الذين أوحى اللهُ لهُم بشرعهِ ولم يأمُرهُم بتبليغ هذا الشرع للناس، فلو أمرهُم بتبليغ الشرع لأقوامهم وحملِ الرسالة لا يُطلق عليهِم وصفُ الأنبياء بل الرُسُل، وهذا هوَ الفرقُ بين النبيّ والرسول. قد يكونُ النبيّ أيضاً قد جاءَ تابعاً لشريعةِ من قبله من الأنبياء والرُسُل، ولم يأتِ بشريعةٍ جديدة من عِندِ الله تعالى وهذا المعنى الآخر للنبيّ، أمّا الدين فهوَ واحدٌ للأنبياء كُلّهِم وهوَ الإسلام والتوحيد لله وحده لا شريكَ له، بينما الشرائعَ تتعدّد فلكلّ نبيٍّ وقومه شريعة خاصة بهم. قصص الأنبياء قصَّ اللهُ عزَّ وجلَّ على نبيّه مُحمّد عليهِ الصلاةُ والسلام في القُرآن الكريم بعضاً من قِصصِ الأنبياء والرُسُل، وخُصوصاً الذين حوَت سيرتهُم أحداثاً كثيرة وقصصاً عظيمة، كسيّدنا موسى عليهِ السلام، وإبراهيم الخليل عليهِ السلام وغيرهِم من الأنبياء والرُسُل الكِرام. قالَ اللهُ سُبحانهُ وتعالى: (ولقد أرسلنا رسلاً من قبلك منهم من قصصنا عليك، ومنهم من لم نقصص عليك، وما كان لرسولٍ أن يأتيَ بآيةٍ إلاَّ بإذن الله، فإذا جاءَ أمرُ الله قضي بالحق وخسر هنالك المبطلون). أوّل الأنبياء أجمعين هوَ أبو البشر سيّدنا آدم عليهِ السلام، وقد أنزلهُ الله إلى الأرض هوَ وزوجهُ حوّاء وذريّته، حيث حدثت مع ابنيه قابيل وهابيل أوّل جريمةٍ على وجه الأرض وهيَ القتل، فقد قتلَ قابيل أخاهُ هابيل لحقدٍ في نفسه، وكانَ من ولدِ آدم الأنبياء عليهِم السلام ومنهُم شيث عليهِ السلام الذي أنزلَ اللهُ عليهِ خمسينَ صحيفة. من الأنبياء أيضاً سيّدنا إدريس عليهِ السلام الذي رفعهُ الله إليه حينَ قُبِضَ في السماءِ الرابعة، وهوَ عليهِ السلام أوّل من خطَّ بالقلم. ومن الأنبياء سيّدنا نوح عليهِ السلام، الذي بعثهُ إلى قومهِ الذين عبدوا الأصنامَ من دونِ الله، فما آمنِ معهُ من البشر إلا قليل على الرغم من طول فترة الدعوة، وكانَ عليهِ السلام نجّاراً، وقد أمرهُ الله بصناعة السفينة التي شاءَ الله أن يحملَ بها المؤمنين حينَ جاءَ للكافرين الطُوفان الذي أغرقهم فكانَ هلاكاً عامّاً للكافرين أجمعين. هود عليهِ السلام من الأنبياء الذين أرسلهُم الله عزَّ وجلّ إلى قومه عاد، وكذلك صالح عليهِ السلام الذي أُرسل إلى ثمود، وإبراهيم الخليل عليهِ السلام الذي يُلقّب بأبي الأنبياء، فمن ذُريّته إسماعيل وإسحاق ويعقوب ويوسف عليهِ السلام. كذلك سيّدنا موسى عليهِ السلام الذي أرسلهُ الله وأخاهُ هارونَ إلى فرعون وإلى بني إسرائيل، فكانت قصّتهُ عليهِ السلام من أكثر القصص وروداً في القُرآن الكريم، ومِن الأنبياء الكِرام سيّدنا عيسى عليهِ السلام الذي كانت ولادتهُ معجزةً من الله تعالى، حيث حملت بهِ أمّهُ مريم بنت عِمران بكلمة الله وروحهِ التي ألقاها في مريم، ورفعهُ الله إليه حينَ أرادوا قتله، ومن أعظم الأنبياء والرُسُل سيّدنا مُحمّد عليهِ الصلاةُ والسلام وهو خاتمهم الذي ختمَ الله بهِ الرسالات فصلّى اللهُ عليهِ وسلّم.

قصة صالح عليه السلام

هو أحد أنبياء الله الذي أرسل للدعوة إلى توحيد الله وعبادته، وقد ذكرت قصة صالح مع قومه ثمود في سورة الشعراء في القرآن الكريم، ويعتبر قوم ثمود أحد القبائل العربية التي تنحدر من أصل أولاد سام بن نوح. قصة صالح مع قومه أرسل صالح -عليه السلام- إلى قبيلة ثمود، وهي قبيلة عربية كانت تسكن الحجب ما بين الحجاز وتبوت، وكانوا من عبدة الأصنام، ولا يؤمنون بالله سبحانه وتعالى، وكانوا في ضلال كبير، واجتمع بهم سيدنا صالح -عليه السلام-، ودعاهم إلى عبادة الله وحده وترك عبادة الأصنام، فرفضوا ذلك لأنهم لا يريدون ترك ما عبده آباؤهم وأجدادهم، وأصرّ عليهم وذكر لهم أن يعبدوا رب الناس الذي ينفعهم ويرزقهم، والذي جعلهم خلفاء من بعد قوم عاد، وذكرهم بنعم الله عليهم، فعندها كذبوه واتهموه بالجنون والسحر، فعندها قال لهم بأنه لا يريد منهم سوى الإيمان، وأنه رسولٌ من الله. معجزة صالح عليه السلام طلب قوم ثمود من سيدنا صالح معجزةً تصدق رسالته وتظهر صدقه، وعندها سألهم صالح عن المعجزة التي يريدونها، فأشاروا إلى صخرة كبيرة قريبة من المكان، وطلبوا من صالح أن يخرج من هذه الصخرة ناقة، وأخذوا يضعون شروطاً تعجيزية في مواصفات الناقة، فذهب صالح بعد ذلك إلى المصلى ودعا الله أن يخرج من الصخرة ناقة. وبعد ذلك خرجت من الصخرة ناقة وفق شروطهم وأمام أعينهم، فتعجب القوم وآمن بعضهم بصالح وهم قلة، والأكثرية استمرت في كفرها، وطلب من قومه أن يتركوا الناقة تشرب من البئر يوماً ثم يشربون منها في اليوم التالي وهكذا، وطلب منهم أن تبقى الناقة بينهم، وأصبحت الناقة تشرب يوماً من البئر، وفي اليوم التالي يأخذ القوم حاجتهم من ماء البئر، واستمروا على هذا الحال وهم يشربون من لبن الناقة. هلاك قوم صالح في أحد الأيام اجتمع القوم لمناقشة شأن الناقة، فتحاوروا حول قتلها أو إبقائها، ورفض بعضهم قتلها خوفاً من العقاب، وبعد ذلك قرروا نقلها، واجتمع تسعة من الرجال، وقتلوا الناقة ومن ثم قتلوا ولد الناقة، ووصل الخبر إلى صالح -عليه السلام-، وحذرهم من عذاب شديد من الله بعد ثلاثة أيام من معرفته الخبر، وأصبحوا يستهزئون بكلام صالح ولم يصدقوه، فقرروا الانتقام من صالح وقتله، وقد حلّ العذاب بالتسعة الذين قتلوا الناقة بإرسال حجارة عليهم، وذلك قبل أن يهلك الله قومهم. وفي الموعد الذي حدده صالح أي بعد ثلاثة أيام، في أول يوم كانت وجوهم مسفرة، وفي اليوم الثاني كانت وجوههم محمرة، وفي يوم السبت الثالث أصبحت وجوههم مسودة، فلما جاءت صبيحة يوم الأحد جلسوا ينتظرون العذاب المقرر لهم، فعندما خرجت الشمس جاءت صيحة من السماء ورجفة في الأرض من تحتهم، فهلكوا وكان ذلك عقاب عنادهم على الكفر.

قصة سيدنا سليمان

هو سليمان ابن النبي داود عليهما السلام، قد أرسل كلاهما لبنيّ إسرائيل، وتولّى سليمان الملك بعد وفاة والده الّذي كان عادلاً مع شعبه رحيماً بهم، ويحكم بينهم بما أمره الله. تابع سليمان عليه السلام الحكم على نهج والده، وبفضل الله كان قادراً على التحكّم بالكثير من المخلوقات والكائنات مثل الإنس والجن والطير والرياح والنحاس الذي يلين له. قال تعالى: {وَلِسُلَيْمَانَ الرِّيحَ غُدُوُّهَا شَهْرٌ وَرَوَاحُهَا شَهْرٌ غ– وَأَسَلْنَا لَهُ عَيْنَ الْقِطْرِ غ– وَمِنَ الْجِنِّ مَن يَعْمَلُ بَيْنَ يَدَيْهِ بِإِذْنِ رَبِّهِ غ– وَمَن يَزِغْ مِنْهُمْ عَنْ أَمْرِنَا نُذِقْهُ مِنْ عَذَابِ السَّعِيرِ * يَعْمَلُونَ لَهُ مَا يَشَاءُ مِن مَّحَارِيبَ وَتَمَاثِيلَ وَجِفَانٍ كَالْجَوَابِ وَقُدُورٍ رَّاسِيَاتٍ غڑ اعْمَلُوا آلَ دَاوُودَ شُكْرًا غڑ وَقَلِيلٌ مِّنْ عِبَادِيَ الشَّكُورُ} [سبأ:12-13] كما علّم الله سليمان لغة الطيور والحيوانات، وسخّر له جيشاً عظيماً من الإنس والجن والطير، ممّا جعله دائم الشكر والذكر والاستغفار كثير الصلاة. ذات يوم كان سليمان يسير بجيشه من الجن والإنس، ويظلّه طيره من فوقه، فسمع صوت نملة تقول لزميلاتها: {يا أيها النمل ادخلوا مساكنكم لا يحطمنكم سليمان وجنوده وهم لا يشعرون} [النمل:18] فتبسَّم سليمان من قول هذه النملة، ورفع يده إلى السماء داعيًا ربه شاكرًا له على هذه النعمة قال: {رب أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت عليَّ وعلى والدي وأن أعمل صالحًا ترضاه وأدخلني برحمتك في عبادك الصالحين} [النمل:19]. ذكاء سليمان عليه السلام منذ الصغر في أحد الايام عندما كان سليمان مع والده داود عليهما السلام جائهما رجلان يطلبان النظر في قضيتهما؛ حيث إنّ أحدهما كان يملك أرضاً فيها زرع والآخر راعياً للغنم، وقد دخل الغنم الأرض ليلاً، وأفسد ما فيها من زرع، فحكم داود لصاحب الأرض بالغنم تعويضاً عن الخسائر بعد أن تأكّد من صحة القصة من الراعي. لكنّ سليمان كان له رأي آخر استأذن والده به، وكان حكمه بأن يأخذ صاحب الغنم الأرض ليصلحها، ويأخذ صاحب الأرض الغنم لينتفع بلبنها وصوفها، فإذا ما انتهى صاحب الغنم من إصلاح الأرض أخذ غنمه، وأخذ صاحب الحديقة حديقته. قال تعالى: {وداود وسليمان إذ يحكمان في الحرث إذ نفشت فيه غنم القوم وكنا لحكمهم شاهدين، ففهمناها سليمان وكلا آتينا حكمًا وعلمًا وسخرنا مع داود الجبال يسبحن والطير وكنا فاعلين} [الأنبياء:78-79( حرصه على الدعوة ونشر الدين (قصته مع سبأ) كان سليمان عليه السلام يتفقّد جنده عندما لاحظ غياب الهدهد دون علمه وإذنه، ممّا استدعى غضبه وقال {لأعذبنه عذابًا شديدًا أو لأذبحنه أو ليأتيني بسلطان مبين} [النمل:21] وقد جاء الهدهد بدليل قوي فأذهب عنه العذاب؛ حيث جاء بخبر سبأ ملكة اليمن {أحطت بما لم تحط به وجئتك من سبأ بنبأ يقين، إني وجدت امرأة تملكهم وأوتيت من كل شيء ولها عرش عظيم وجدتها وقومها يسجدون للشمس من دون الله وزين لهم الشيطان أعمالهم فصدهم عن السبيل فهم لا يهتدون} [النمل:22-24]. وذلك أحزنه فو لا يتوقّع أن يسجد أحد لغير الله؛ فأرسل برسالة إلى الملكة يدعوها وقومها إلى الدين الحق وعبادة الله وحده لا شريك له، وأرسلها مع الهدهد الّذي أوصلها للملكة دون أن يراه أحد، فقرأت سبأ الرسالة على مستشاريها وكانت الرسالة:{ إنه من سليمان وإنه بسم الله الرحمن الرحيم* ألا تعلو عليّ وأتوني مسلمين} النمل 30-31. فسألتهم الرأي:{ أفتوني في أمري{ فأجابهم القوم:{ نحن أولو قوة وأولو بأس شديد والأمر اليك فانظري ماذا تأمرين{ وقالت بلقيس:{ إن الملوك إذا دخلوا قرية أفسدوها وجعلوا أعزة أهلها أذلة وخافت على قومها من حرب سليمان عليه السلام وقوة جيوشه، وأرسلت له الهدايا والكنوز من ذهب وأحجار كريمة لتختبر صدق دعوته، فإذا قبلها فهو راغب بالدنيا ولا حجة له عليها وإذا رفضها فهو نبي صادق، لا ضير بالذهاب له، إلّا أنّ رد سليمان كان {أتمدونني بمالٍ فما آتاني الله خير مما آتاكم بل أنتم بهديتكم تفرحون، ارجع اليهم فلنأتينهم بجنود لا قبل لهم بها ولنخرجنّهم منها أذلة وهم صاغرون} . فخرجت إليه بلقيس وقومها مسلمين، وعندما علم سليمان بقدومها أراد أن يبهرها بقدرة الله عزّ وجل، فطلب من معشره أن يحضروا له عرشها فتنافس بذلك الإنس والجن، فكان الجن قادراً على إحضاره قبل أن يقوم سليمان من مجلسه، ولكن وزيره والّذي كان له علم بكتاب الله كان قادراً على أن يحضر العرش قبل أن تطرف عين سليمان، وصدق كلامه بإذن الله فهو عبد صالح ومؤمن، وفي لحظات كان عرش بلقيس أمامه فقال: {هذا من فضل ربي ليبلوني أأشكر أم أكفر، ومن شكر فإنما يشكر لنفسه ومن كفر فإنّ ربي غني كريم} [النمل:40) ولم يكتف سليمان بالعرش لإبهار بلقيس وقومها فأمر الجن أن يبنوا له قصراً عظيماً فوق الماء يستقبل فيه الملكة، وكانت أرضه من زجاج صافٍ شفّاف شديد الصلابة والقوة، ووضع العرش فيه، فدهشت بلقيس لما رأت العرش، وعندما حاولت الدخول إليه خافت من الماء الذي يسري، ورفعت عن قدمها لتسير على الماء فأخبرها سليمان بأن الأرضية زجاج، فصدقت بالدعوة وأعلنت إسلامها وقالت: {رب إني ظلمت نفسي وأسلمت مع سليمان لله رب العالمين} [النمل: 44] ابتلاء سليمان بصحته وولده وصبره واستغفاره مرض سليمان عليه السلام مرضاً احتار في علاجه الإنس والجن، ولم يكتب له الشفاء على أيديهم فداوم على الدعاء والاستغفار، واستمرّ المرض وبشدّة، ولكن هذا لم يثنه عن دعائه وتوسّله الله من أجل الشفاء حتى استجاب له ربه ورحمه، فأعاد له صحّته وقوّته وملكه؛ فهو لم ييأس من رحمة ربه. أمّا ابنه بعد زواجه من بلقيس وهبه الله غلاماً خاف عليه من فتنة الشيطان، فرفعه للسحاب، وكان هذا الفعل لا يليق به؛ حيث وجب عليه التوكّل على الله والرضى بقضائه وقدره، لكن الله عزّ وجل أرسل ملك الموت ليقبض روحه، ورآه سليمان متوفياً على كرسيّه، فعرف خطأه واستغفر الله كثيراً على فعلته. وفاة سليمان عليه السلام في نهاية عمره أراد سليمان أن يتفرّغ لعبادة الله، فأمر الجن أن يبنوا له معبداً يتقرّب فيه لله، وأثناء مراقبته لهم حتى لا يتقاعسوا بالعمل وهو متكئ على عصاه توفّي عليه السلام دون أن يعلم أحد بذلك، فكانوا يظنّونه يصلّي لله ويذكره، حتى انتهوا من البناء، ولم يعلموا بوفاته حتى أكلت دابة الأرض عصاه ووقع على الأرض قال تعالى: {فلما قضينا عليه الموت ما دلّهم على موته إلا دابة الأرض تأكل منسأته فلما خر تبينت الجن أن لو كانوا يعلمون الغيب ما لبثوا في العذاب المهين} [سبأ:14]

قصة سيدنا يعقوب

يعقوب عليه السلام هو أحد الأنبياء الذين بعثهم الله لهداية قوم إسرائيل وهو يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم (أن الكريم بن الكريم بن الكريم بن الكريم يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم)، وتمّ ذكره في القرآن والتوراة، دوره كان كبيراً في تشكيل العهد القديم بسفر التكوين. بعد 20 سنة زواج سيدنا إسحاق وزوجته رفقة، رزقوا بتوأم (عيسو ويعقوب)، كانت رفقة قد تعبت من حملها بسبب حركة الطفلين في رحمها ولكن بعد ذلك عرفت بأنها حامل بتوأم وكانا الطفلين مختلفين عن بعضهما البعض في كل شئ في الشكل والمظهر والتصرفات والميول. وسُمّي يعقوب بإسم( إسرائيل)، وتم نزول يعقوب بعد عيسو ولهذا سُمّي ياكوف ومعناه الكعب، وبعد مدّة من الزمن كبُر الشابين، و تعرّضوا لنفس ما تعّرض له أبوهم إسحاق وجدهم إبراهيم، وفي يوم كان عيسو جائع جداً ولا يجد ما يأكله فقام بالتنازل عن بكوريته لأخيه مقابل الطعام ، وهذا يدل على رفض وإحتقار عيسو للأعراف والتقاليد (وإمتيازات البكورية كانت: مقدار ورثه يكون أعلى، منصب في العائلة، مرتبة كبيرة في العائلة، والتيمُّن الإبراهيمي. عندما أصبح الأب إسحاق أعمى البصر، أراد أن يقيم حفلة ليبارك فيها إبنه الأكبر، وقررت رفقة أن يقوم إسحاق بمباركة يعقوب بدون علمه، كان عيسو يصطاد وعمل يعقوب على أخذ جلد النعاج ووضعه على جسمه، وقام بتبريكه وبعد الإنتهاء من التبريك أتى عيسو وإكتشف الخدعة التي قاموا بعملها مع أمه وحصل على بركة أقل وقرر قتل اخيه. بعد إحساس الأم بنية ولدها عيسو تجاه أخيه يعقوب طلبت منه أن يهرب إلى خاله وأيضاً ليتزوج بنت من بنات خاله وأحبّ البنت الصغرى له وعمل لدى خاله سبع سنين ليحصل عليها وقام الأب بتبديل الصغرى بالفتاة الكبرى ، ولكنه بعد ذلك طلب من خاله العمل لدى خاله سبع سنين أخرى حتى يحصل على راحيل، وأنجبت ليا ست أطفال وراحيل كانت عاقراً وقام بالزواج من جارية راحيل وأنجبت له دان ونفتالي، وبعدها تزوج من جارية ليئة يوسف وبنيامين. أراد بعدها يعقوب بأن يرحل من عند لابان (خاله) هو وزوجته واولاده ولكن لابان رفض وعقد إتفاق معه أنه إذا أنجبت النعج المنقط يكون ليعقوب وعمل خدعة جميلة وهي جعل كل النعاج الغير منقط بالنظر للمنقط ويتوحم عليه وأصبح كل النعاج مقطة وأصبحت كل المواشي ملك ليعقوب وبعدها رحل مع زوجته وأطفاله. ونحنُ ميقنون من ان الأنبياء والرسل هم معصومون من الله فلا يجوز بأي حال من الأحوال نسب الكذب والخداع والغش والخيانة أو أي فعل ناقص يتنافى مع صفاتهم، وقد ورد اسم النبي يعقوب في 16 موضع في القرآن الكريم. كان للنبي يعقوب احد عشر ولداً، من نساء متعددين ولكن الأحب إلى قلب يعقوب زوجته راحيل. وبعد فترة طويلة من الزمن عاد يعقوب لأبيه إسحاق، وأقام بقرية حبرون في كنعان بجوار والده، ثم سكن إبراهيم وبعدها مرض إسحاق ومات وهو عمره 180 عام. وأبنائه قاموا بدفنه العيص ويعقوب مع أبيه إبراهيم عليه السلام.

قصة سيدنا زكريا كاملة

سيدنا زكريا عليه السلام هو أحد الأنبياء والمرسلين الذي بعثهم الله عز وجل على عباده حتى يخرجوهم من ظلمات المعاصي والشرك الى نور الطاعة والتوحيد ، وينتهي نسب سيدنا زكريا عليه السلام الى يعقوب بن اسحاق عليه أفضل الصلوات وأتم التسليم وقد عرف من خلال كتاب الله تبارك وتعالى ان عهد سيدنا زكريا عليه السلام كان قريبا جدا من عهد سيدنا عيسى عليه السلام ، بدأت قصة سيدنا زكريا عليه السلام عندما تقدم في السن وملأ الشيب شعره وكذلك زوجه ولم تكن قد ولدت له ولدا تقر به عينه ويرثه بعد مماته وقد كان أقرابئه من بني عمومته أشرار فجار لم يكونو ليلتزموا في الشريعة الا من خلال وازع ورادع يردعهم ولو خلوا بينهم وبين نفوسهم التي تحمل الشر الكبير فانهم سوف يقومون بمحو الشريعة ونشر الفساد والفتن ويقومون بتغير معالم الكتاب ، وقد نزل كتاب الله تبارك وتعالى معبرا عن حال زكريا عليه السلام وذلك بقوله على لسان زكريا عليه أفضل الصلوات واتم التسليم : ( قال ربي اني وهن العظم مني واشتعل الرأس شيبا ولم أكن بدعائك ربي شقيا * واني خفت الموالي من ورائي فهب لي من لدنك وليا * يرثني ويرث من آل يعقوب واجعله ربي رضيا ) وقد قيل أن زكريا عليه السلام كان خائفا من قومه أن يغيروا ويبدلوا من بعده فيقومون بانتهاك محارم الله عز وجل ولذلك حرص على الدعاء والتوسل الى الله تبارك وتعالى من أجل أن يرزقه الله بغلام يحمل راية النبوة والتوحيد من بعده ، بقيت هذه الخاطرة تسيطر على تفكير زكريا عليه السلام وتأرقه بشدة ليلا ونهارا الى أن قام ذات يوم بالذهاب الى معبد كي يتعبد ويتقرب فيه الى الله عز وجل فيه ، فعندما قام بالدخول على مريم عليها السلام وجدها في ذلك الوقت رابضة في محرابها ، وغارقة في تفكيرها ووجد عندها مالم يعتد على رأيته حيث أنه كان قد رأى عنده من فاكهة الصيف بينما كان ذلك الوقت وقت الشتاء فقام زكريا عليه السلام بسؤالها فورا من أين لك ذلك عندما أجابت أنه من عند الله فتوجه سيدنا زكريا عليه السلام الى ربه مصليا وداعيا وراجيا له عندما غاص عليه السلام في هذا التأمل وهذه الحالة التي لم يدركها جيدا قبل ذلك فخشع قلبه وانطلق لسانه قائلا : ( رب هب لي من لدنك ذرية طيبة انك سميع الدعاء ) فكان من الله تبارك وتعالى وبعد أن رأى خشوعه وتوجهه الصادق نحوه أن بعث له الملائكة مبشرين له أن الله تبارك وتعالى سيرزقه بغلام لم يجعل له من قبل سميا ، وكان أن رزقه الله تارك وتعالى يحي عليه السلام وأورثه النبوة من بعد أباه .

س 1 :- فى أى يوم خلق أدم ؟

ج :-فى يوم الجمعة فقد جاء فى الحديث (( خير يوم طلعت فيه الشمس يوم الجمعة , فيه خلق ادم , وفيه أدخل الجنة , وفيه أخرج منها )) رواه مسلم

س 2 :- من هو أكبر أولاد ادم عليه السلام ؟

ج :- قابيل

س 3 :- ماهى أول جريمة قتل فى تاريخ البشرية ؟

ج : قتل قابيل أخاه هابيل

س 4 :- من هو أبو البشر ؟

ج : هو ادم عليه السلام

س 5 :- كم كان طول سينا ادم عليه السلام ؟

ج : ستون ذراعا

س 6 :- هل كان ادم نبيا من انبياء الله تعالى ؟

ج : نعم فقد سئل النبى صلى الله عليه وسلم عن ادم أنبى هو ؟ قال : (( نبى مكلم )) ولكنه ليس برسول

س 7 :- كيف خلقت حواء ؟

ج : خلقت من ضلع ادم من غير ان يحس ادم بذلك

س 8 :- لماذا سميت حواء بهذا الاسم ؟

ج: لانها خلقت من حى وهوادم

س 9 :- اين لقى النبى صلى الله عليه وسلم أباه ادم ليلة الاسراء والمعراج ؟

ج : فى السماء الدنيا

س 10 :- كم مرة ذكر ادم فى القران الكريم ؟ 25 مرة

127